ADVERTISEMENT

رياضة

مرتضى: كيف تنتظرون الفوز بعد واقعتي “بائعة الهوى”؟

ADVERTISEMENT

مرتضى: كيف تنتظرون الفوز بعد واقعتي "بائعة الهوى"؟

كشف مرتضى منصور، رئيس نادي الزمالك، أنه تم ضبط أحد اللاعبين في إحدى الفنادق مع إحدى بائعات الهوى، مشيرا إلى أن الفرنسي باتريس كارتيرون، المدير الفني السابق للرحيل، تعمد تدمير الفريق قبل رحيله.

وقال مرتضى في مؤتمر صحفي اليوم الأحد: “علمت بدون ذكر أسماء أن لاعب صغير صنع نادي الزمالك اسمه، ولم أكن متواجدًا في النادي بهذا الوقت، تم ضبطه في الفندق هنا في مصر مع إحدى بائعات الهوى”.

وأضاف: “أسامة نبيه صمَّم على طرده من المعسكر، كان يجب اتخاذ موقف، وقال لهم اللاعب سأعود إلى المعسكر اليوم لأنني ضبطت كارتيرون في نفس المعسكر مع بائعة هوى، ثم عاد اللاعب ليشارك مجددا”.

وأكمل: “هل هذا الفريق تنتظرون منه الفوز؟”.

وواصل: “حين تواجدت في النادي علمت أن لاعبين اثنين تم ضبطهما مع بائعتي هوى للأسف، أمير مرتضى منصور المشرف العام على الكرة بالنادي، أبلغني وقلت له قم بإبلاغ كارتيرون ألا يلمسوا الكرة مجددا، أبديت رأيي وكان المدرب حرا في قراره، واسألوا شيكابالا عن هذين اللاعبين، لكني فوجئت في النهاية أن كارتيرون عليهما”.

وأتم رئيس الزمالك قائلا: “كيف تنتظرون تحقيق فوز أو بطولة من فريق رغم ما كان يحدث، وهل يعقل في النهاية ان يتم التطاول على الجماهير؟ كارتيرون خائن تعمد تدمير الفريق قبل الرحيل وأصرَّ على إشراك اللاعبين المذكورين”.