ADVERTISEMENT

أخبار دوليّة

متحدثة البيت الأبيض ترد مازحة في تعليقها على عقوبات روسيا على مسؤولي أمريكا

ADVERTISEMENT

متحدثة البيت الأبيض ترد مازحة في تعليقها على عقوبات روسيا على مسؤولي أمريكا

(CNN)– قالت وزارة الخارجية الروسية، في بيان الثلاثاء، إن روسيا فرضت عقوبات على الرئيس الأمريكي جو بايدن ونجله ووزير الخارجية أنتوني بلينكن ومسؤولين أمريكيين آخرين و “أفراد مرتبطين بهم”.

وجاء في البيان أنه “ردًا على سلسلة من العقوبات غير المسبوقة التي تحظر، من بين أمور أخرى، دخول الولايات المتحدة لكبار المسؤولين في الاتحاد الروسي، اعتبارًا من 15 مارس/ أذار من هذا العام، تتضمن “قائمة التوقف” الروسية على أساس المعاملة بالمثل، الرئيس جو بايدن ووزير الخارجية أنتوني بلينكي ووزير الدفاع ليويد أوستن ورئيس هيئة الأركان المشتركة مارك ميلي، بالإضافة إلى عدد من رؤساء الأقسام والشخصيات الأمريكية البارزة”.

ومضى البيان ليوضح أن هذه الخطوة الانتقامية كانت “نتيجة حتمية للدورة الرهيبة للغاية التي اتخذتها الإدارة الأمريكية الحالية، والتي، في محاولة يائسة للحفاظ على الهيمنة الأمريكية، اعتمدت، متجاهلة كل اللياقة، على التضييق الأمامي روسيا”.

تابع البيان: “في الوقت نفسه، لا نرفض الحفاظ على العلاقات الرسمية إذا كانت تلبي مصالحنا الوطنية، وإذا لزم الأمر، سنحل المشاكل الناشئة عن وضع الأشخاص الذين يظهرون على” القائمة السوداء “من أجل تنظيم – مستوى الاتصالات”.

تناولت المتحدثة باسم البيت الأبيض جين ساكي، الثلاثاء، العقوبات الروسية الأخيرة ضد كبار المسؤولين الأمريكيين، مشيرة إلى أن القيود لن يكون لها تأثير كبير على أهدافهم المقصودة.

وقالت ساكي للصحفيين خلال المؤتمر الصحفي للبيت الأبيض ردًا على سؤال حول تأثير العقوبات: “لن يتفاجأ أي منكم أنه لا أحد منا يخطط لرحلات سياحية إلى روسيا، ولا يمتلك أي منا حسابات بنكية لن نتمكن من الوصول إليها، لذلك سنمضي قدمًا”.

وأشارت ساكي أيضًا إلى أن بيان روسيا بشأن العقوبات أغفل أن “الرئيس بايدن هو”الابن”، مازحة “ربما كانوا قد عاقبوا والده، فليرقد في سلام”.

فيما يلي قائمة بالأشخاص المدرجين في “قائمة الإيقاف” لروسيا:

الرئيس الأمريكي جو بايدن

وزير الخارجية أنتوني بلينكن

وزير الدفاع لويد أوستن

رئيس هيئة الأركان المشتركة الجنرال مارك ميلي

مستشار الأمن القومي جيك سوليفان

مدير وكالة المخابرات المركزية وليام بيرنز

المتحدثة باسم البيت الأبيض جين ساكي

داليب سينغ، نائب مستشار الأمن القومي لبايدن للاقتصاد الدولي

مديرة الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية، سامانثا باور

نجل الرئيس بايدن هانتر بايدن

وزيرة الخارجية السابقة هيلاري كلينتون

نائب وزير الخزانة والي أدييمو

ريتا جو لويس، رئيس ورئيس مجلس إدارة بنك التصدير والاستيراد

أعلن البيان عن المزيد من العقوبات لتوسيع القائمة من خلال تضمين “كبار المسؤولين الأمريكيين والمسؤولين العسكريين والمشرعين ورجال الأعمال والخبراء والإعلاميين الذين يعانون من الخوف من روسيا أو يساهمون في التحريض على الكراهية تجاه روسيا وإدخال تدابير تقييدية”.

وأضافت أن الحكومة الروسية ومؤسساتها المصرفية وغيرها ستنفذ بشكل جماعي هذه العقوبات.