ADVERTISEMENT

رياضة

ليونيل ميسي يشعر باليأس فى باريس سان جيرمان بعد وداع دوري أبطال أوروبا

ADVERTISEMENT

ليونيل ميسي يشعر باليأس فى باريس سان جيرمان بعد وداع دوري أبطال أوروبا


كشفت تقارير صحفية إسبانية اليوم الخميس، أن النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي بدأ يشعر باليأس في فريقه باربس سان جيرمان حيث أنه لم يحظ بأفضل ليلة له، بعدما أكمل مع كيليان مبابي ونيمار مثلث الهجوم، وكان يعرف كيف يقرأ احتياجات زملائه في الفريق لكنه غادر دوري أبطال أوروبا.


وأكدت صحيفة “موندو ديبورتيفو” أن الأرجنتيني ، الذي لم يجد مكانه في تشكيلة ماوريسيو بوتشيتينو ، تضاءل مع مرور الدقائق ولعب دور البطولة في أحد الإجراءات التي تعكس على أفضل وجه افتقاره إلى لياقته في الفريق الباريسي.


 


 


وأضافت الصحيفة الإسبانية أن ميسي  كان ذلك في المرحلة الأخيرة من الشوط الأول ، عندما انتقد لاعب برشلونة السابق زميله فيراتي لعدم منحه كرة داخل المنطقة،  وكان النجم في وضع ملائم للتسديد داخل المنطقة ، لكن في النهاية اختار الإيطالي طريقًا آخر.


وتابعت الصحيفة ، كان النادي الباريسي متفوقًا كثيرًا في مباراة الذهاب وأظهر مستوى عالٍ خلال الشوط الأول من مباراة الإياب، ومع ذلك ، فإن خطأ فادحًا من قبل دوناروما بعد مرور ساعة بدأ الكارثة الكاملة، حيث اندفع كريم بنزيما مثل عاصفة ليقلب المباراة في ربع ساعة فقط بهاتريك هو بالفعل تاريخ دوري أبطال أوروبا.


وأتمت الموندو، إنضم ميسي إلى باريس سان جيرمان في الصيف الماضي في صفقة مجانية بعد إنتهاء عقده مع برشلونة.


كشفت تقارير صحفية عن وجود أزمة داخل غرفة ملابس باريس سان جيرمان الفرنسي بعد دقائق من وداع الفريق بطولة دوري أبطال أوروبا، مساء الأربعاء.


وأقصى ريال مدريد نظيره باريس سان جيرمان من دورى الأبطال بريمونتادا تاريخية، حيث سجل الفرنسي كريم بنزيما هاتريك 3 أهداف خلال 17 دقيقة.


وأكدت صحيفة “ماركا” الإسبانية أن لاعبي سان جيرمان عاشوا لحظات عصيبة بعد انتهاء المباراة داخل غرفة الملابس.


وأوضحت الصحيفة أن المهاجم البرازيلي نيمار دا سيلفا دخل في مشادة كلامية مع زميله الحارس الإيطالي جيانلويجي دوناروما داخل الغرفة بسبب خطأ الأخير الذي فتح الباب أمام عودة الريال.