ADVERTISEMENT

أخبار دوليّة

قصف أربيل.. الصدر يصدر بيانا ويحدد الجهات المعنية

ADVERTISEMENT

قصف أربيل.. الصدر يصدر بيانا ويحدد الجهات المعنية

وقال الصدر في بيانه الذي نشره على حسابه بموقع “تويتر“: على الجهات المختصة رفع مذكرة احتجاج للأمم المتحدة والسفير الإيراني فورا، مع أخذ ضمانات بعدم تكرارها”.

وأكد الصدر، زعيم الكتلة الأكبر في البرلمان العراقي، أنه “لا يجب استعمال الأراضي العراقية من شمالها إلى جنوبها ومن شرقها إلى غربها ساحة للصراعات السياسية والأمنية والعسكرية”.

وتابهع: “كما ندين كل الأعمال التي تستهدف دول الجوار من داخل العراق، فإننا ندين أي تدخل خارجي وأي قصف للأراضي العراقي ذات السيادة الكاملة”.

وكان الصدر أصدر بيانا بعيد وقوع الهجوم الصاروخي، أكد فيه أن “أربيل تحت مرمى نيران والخسران والخذلان وتحت طائلة التجويع.. وكأن الكرد ليسوا عراقيين”.

وسقطت عدة صواريخ، ليل السبت الأحد، على مدينة أربيل دون أن تقع إصابات، ووقعت مجموعة من الصواريخ قرب مقر قيد الإنشاء للقنصلية الأميركية ومحطة تلفزيونية.

وذكر مسؤولون أكراد أن الصواريخ البالستية انطلقت من خارج العراق.

وفي وقت لاحق، أكد الحرس الثوري الإيراني أنه أطلق الصواريخ على ما قال إنها قواعد إسرائيلية سرية في كردستان العراق.