ADVERTISEMENT

أخبار دوليّة

شرطان للسماح لغير المحصنين بالعمرة والصلاة في الحرمين الشريفين

ADVERTISEMENT

الصورة:

ت + ت – الحجم الطبيعي

سمحت السلطات السعودية لغير المحصنين الذيم لم يتلقوا لقاح كورونا أو لم يستكملوا جرعات التحصين بأداء العمرة ودخول المسجد الحرام والمسجد النبوي الشريف بشرط عدم إصابتهم بـ«كورونا» أو مخالطتهم لأشخاص ثبتت إصابتهم بالفيروس.

ويأتي ذلك بعد المستجدات والتحديثات التي أعلنتها وزارة الحج والعمرة تنفيذا لقرار رفع الإجراءات الاحترازية في المسجد الحرام والمسجد النبوي، التي تفيد بإلغاء تصاريح الصلاة في المسجد الحرام، وتصاريح زيارة النبي صلى الله عليه وسلم وصاحبيه رضوان الله عليهما. وفقاً لصحيفة «عكاظ».

إذ نصّت التحديثات على إيقاف تطبيق التباعد في المسجد الحرام والمسجد النبوي، والاستمرار بإلزام ارتداء الكمامة أثناء الوجود فيهما، وإلغاء اشتراط تقديم نتيجة سلبية لفحص PCR معتمد أو لفحص معتمد لمستضدات فايروس كورونا، وإلغاء التحقق من حالة التحصين للدخول إلى المسجد الحرام والمسجد النبوي لكافة ضيوف الرحمن، وإلغاء اشتراط تسجيل بيانات التحصين للحصول على تصريح عمرة، وشرط الحجر الصحي المؤسسي والحجر المنزلي في حالة القدوم من خارج السعودية، مشيرة إلى أن هذه الإجراءات المتخذة تخضع للتقييم المستمر من قبل الجهات الصحية المختصة في المملكة حسب تطورات الوضع الوبائي.

طباعة
Email