ADVERTISEMENT

أخبار دوليّة

رغم “فضيحة الرشوة”.. الرئيسة السابقة تعود لمنزلها بعد العفو

ADVERTISEMENT

رغم "فضيحة الرشوة".. الرئيسة السابقة تعود لمنزلها بعد العفو

وخرجت بارك ببطء من مركز سامسونغ الطبي في سول، بينما كانت الكاميرات تحاصرها، وهتف العشرات من أنصارها قائلين “الرئيسة. الرئيسة”.

وقالت بارك: “أعبر عن تحياتي لشعبنا لأول مرة منذ 4 سنوات. لقد تحسنت صحتي حقا بفضلكم”.

 

كما وجهت بارك الشكر للطاقم الطبي بالمستشفى، ثم دخلت سيارة سوداء من دون الرد على أسئلة.

وتوقفت بارك عند مقبرة ووضعت الزهور والبخور عند قبر والدها الزعيم الذي اغتيل عام 1979 بارك تشونغ هي، وانحنت بهدوء أمام القبر.

وبعد ذلك، توجهت نحو مقر إقامتها المبني حديثا في مدينة دايغو الجنوبية، حيث وضع أنصارها أكاليل من الزهور وعلما وطنيا ضخما قرب منزلها.

وعزلت بارك من منصبها، حيث سجنت بتهمة الرشوة وجرائم أخرى، عام 2017، في سقوط صادم.

ووصفت الرئيسة السابقة نفسها بأنها ضحية للانتقام السياسي، ورفضت حضور معظم جلسات محاكماتها.