ADVERTISEMENT

أخبار دوليّة

جريمة هزت الرأي العام .. عروس وجدت بدون ملابس تلفظ انفاسها الأخيرة في ليلة الدخلة بعدما مارس عريسها هذا الفعل الصادم معها على السرير.!

ADVERTISEMENT

جريمة هزت الرأي العام .. عروس وجدت بدون ملابس تلفظ انفاسها الأخيرة في ليلة الدخلة بعدما مارس عريسها هذا الفعل الصادم معها على السرير.!

في جريمة هزت الرأي العام أقدم شاب على قتل عروسه قبل أيام من إقامة حفل زفافهما، بتوجيه 83 ضربة منفصلة في جسدها.

 

واعتدى العريس والذي يدعى “ألكسندر فورونين” 26 عامًا ، وهو نجل ضابط كبير سابق في جهاز الأمن KGB ، على عروسته “مارينا بانكراتوفا” البالغة من العمر 26 عامًا، وتركها على السرير تعاني من جروحًا مروعة، بحسب ما نشرت صحيفة “ديلي ستار” البريطانية.

 

تم العثور على العروس “بانكراتوفا” شبه عارية بعد هجوم “فورونين” الذي استمر ثلاث ساعات، ووفقًا لأدلة محكمة في موسكو ، فقد تعرض وجه العروس لتشوه شديد وكسر الجمجمة بسبب شيء غير معروف، ربما في ساق كرسي أو رأس فأس حاد. كما كان جذعها وأطرافها مغطاة بالجروح ، والتي كان بعضها بسبب اللكمات والركل، وبعد قتل عروسه ، حاول فورونين الفرار إلى الخارج ولكن تم إيقافه بسبب قيود السفر الوبائية.

 

ولكن بعد عثور والدته على العروس التي استعدت لحفل زفافها الذي كان من المفترض أن يقام خلال أيام، حُكم على العريس بالسجن أربعة عشر عامًا.