ADVERTISEMENT

أخبار دوليّة

أميركا.. ارتفاع مبيعات “ملاجئ يوم القيام” منذ أزمة أوكرانيا

ADVERTISEMENT

أميركا.. ارتفاع مبيعات "ملاجئ يوم القيام" منذ أزمة أوكرانيا

فمنذ بدء الحرب في أوكرانيا وتهديدات الرئيس الروسي فلاديمير بوتن المتعلقة بالأسلحة النووية، تزايد الطلب في الولايات المتحدة على شراء الملاجئ الخاصة.

“ملاجئ يوم القيامة”، هكذا تسميها شركة في ولاية تكساس الأميركية، وتستخدم في بنائها 100% من الحديد الصُلب ويتم دفنها تحت الأرض على عمق يتجاوز 3 أمتار وتحمي من القنابل.

شركة “رايزنغ إس” التي تعمل في مجال بناء الملاجئ منذ أكثر من 20 سنة، تقول إن الطلب على ملاجئها زاد خلال أقل من أسبوعين بنحو 10 أضعاف وتحديدًا منذ أن دخل الجيش الروسي إلى أوكرانيا.

يقول مدير عام الشركة “غاري لينش” في تصريحات لوسائل إعلام محلية، إن هاتفه لم يتوقف عن الرنين منذ دخول القوات الروسية إلى أوكرانيا.

“المتصلون كانوا من داخل الولايات المتحدة وخارجها من دول مثل المملكة المتحدة وإيطاليا والدنمارك وكندا. طلب المتصلون معلومات أكثر عن الملاجئ وبالطبع عن أسعارها.”

وتبيع شركة “رايزنغ إس” الملاجئ بأسعار تتراوح من 40 ألف دولار وصعودًا إلى أكثر من 8 ملايين دولار.

وفقًا للقدرات المالية للزبون يتم تجهيز هذه الملاجئ. فبعضها يمكن أن يحوي غرف نوم وصالات رياضة ومصاعد وحمامات سباحة وغرف ساونا ومسارح وميادين رماية وصالات بولينغ. وتصل القدرة الاستيعابية في بعضها إلى نحو 44 شخصًا.

وتقول الشركة إن قائمة عملائها تشمل مشاهير السياسة والفن والرياضة وشركات التكنولوجيا، ومن زبائنها أيضًا الجيش الأوكراني الذي تبيعه هذه الملاجئ منذ سنة 2019.